رقم الخبر: 12763       تاريخ النشر: 18 ذو الحجّة الحرام 1438

حفل بعيد الغدير الأغرّ بمؤسسة الإمام الصادق بالدنمارك

أقامت مؤسسة الإمام الصادق صلوات الله عليه، في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، حفلاً بهيجاً بمناسبة عيد الغدير الأغرّ، حضره حشد كبير من المؤمنين والمؤمنات، وذلك يوم السبت السابع عشر من شهر ذي الحجّة الحرام1438 للهجرة (9/9/2017م).
ابتدأ الحفل بصلاة العشائين جماعة بإمامة حجّة الإسلام الشيخ قاسم النقاش.
ثم كانت الفقرات التالية:
1- عرافة الحفل للأستاذ أحمد الجراح.
2- تلاوة معطرة من آي الذكر الحكيم للمقرئ الشاب حمزة.
3- كلمة الافتتاح لحجّة الإسلام الشيخ عبد الحسن الأسدي، تحدث فيها في البدء للصغار الحاضرين في الحفل، شارحاً لهم من خلال كلمته وبطريقة سلسلة يفهمونها مفهوم عيد الغدير وعيد الولاية.
بعدها تطرّق إلى عناوين متعدّدة ترتبط بيوم الغدير منها: لماذا البيعة؟ وهل انّ إعلان تنصيب الإمام أمير المؤمنين صلوات الله عليه حدث خاص أم انه امتداد لسيرة الأنبياء في تعيين أوصياء لهم؟
4- تواشيح لفرقة إنشاد أهل البيت صلوات الله عليهم.
5- قصائد شعرية مع الشاعر الكبير الأستاذ جابر الكاظمي، ختمها بأبيات يسأل فيها الحضور من خلال الشعر عن مجموعة أمور ترتبط بالمناسبة الميمونة، وقدّم للفائزين هدايا من أحد دواوينه الشعرية للأبوذيات.
6 - مدائح وأهازيج للرادود حسنين الواسطي.
7- توزيع هدايا للحاضرين في قسمي الإخوة والأخوات، حسب القرعة، قام بتوزيعها حجّة الإسلام الشيخ عبد الأمير الخفاجي.
هذا، واختتم الحفل بتناول طعام العشاء.
جدير بالذكر، أنّ القسم الخاص بالأخوات في المؤسسة أقام احتفال الغديرية مع افتتاح القاعة الجديدة للأخوات في المؤسسة وذلك لمدّة ثلاثة أيام، شارك فيه عدد كبير من المؤمنات المواليات من مختلف الجاليات في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، بفقرات متعدّدة ومسرحية تحكي واقعة يوم الغدير الأغرّ، وكان من أهم الفقرات محاضرات تربوية، ولائية للأستاذة العلوية أم ليث القزويني القادمة من لندن.