رقم الخبر: 12939       تاريخ النشر: 13 جمادى الأولى 1439

بمناسبة ذكرى استشهاد مولاتنا فاطمة الزهراء
مجالس العزاء في بيت سماحة المرجع الشيرازي بقم المقدّسة

بمناسبة ذكرى استشهاد وديعة رسول الله صلى الله عليه وآله، سر علام الوجود، الصديقة الكبرى مولاتنا فاطمة الزهراء صلوات الله عليها، أقام بيت المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة قم المقدّسة، مجالس العزاء الفاطمي، صباح وعصر اليوم الأربعاء الثالث عشر من شهر جمادى الأولى1439 للهجرة، حضرها جمع من المؤمنين والمحبّين لآ البيت الأطهار صلوات الله عليهم، والعلماء وفضلاء الحوزة العلمية.
في هذه المجالس تحدّث الخطباء الأفاضل عن مقام مولاتنا الزهراء صلوات الله عليها عند مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله، حيث ذكروا بعض الروايات بهذا الصدد، كان منها حديث مولانا النبي الأعظم صلى الله عليه وآله لمولانا الإمام أمير المؤمنين صلوات الله عليه:
«اعلم ياعلي أني راض عمّن رضيت عنه ابنتي فاطمة وكذلك ربّي وملائكته. ياعلي ويل لمن ظلمها وويل لمن ابتزّها حقّها وويل لمن هتك حرمتها وويل لمن أحرق بابها وويل لمن آذى خليلها وويل لمن شاقّها وبارزها. اللهم إني منهم بري‏ء وهم مني براء.
ثم سمّاهم رسول الله صلى الله عليه وآله وضمّ فاطمة إليه وعليّاً والحسن والحسين عليهما السلام وقال: اللهم إني لهم ولمن شايعهم سلم وزعيم بأنهم يدخلون الجنة، وعدوّ وحرب لمن عاداهم وظلمهم وتقدّمهم أو تأخّر عنهم وعن شيعتهم، زعيم بأنهم يدخلون النار، ثم والله يا فاطمة لا أرضى حتى ترضي ثم لا والله لا أرضى حتى ترضي ثم لا والله لا أرضى حتى ترضي» .
وختم الخطباء الأفاضل أحاديثهم بذكر بعض المظالم التي تعرّضت لها مولاتنا الزهراء البتول صلوات الله عليها من الناس.