رقم الخبر: 13677       تاريخ النشر: 22 محرّم الحرام 1440

سماحة المرجع الشيرازي دام ظله:
البصرة معقل الحسين وأهل البيت

كان من الوفود الزائرة التي توافدت على بيت المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة قم المقدّسة، ضمن الوفود الزائرة يومياً، ي جمع من المؤمنين من أصحاب المواكب والخدمة الحسينيين من مدينة البصرة، برفقة عوائلهم الكريمة.

هؤلاء الضيوف زاروا بيت المرجعية في مساء يوم الأحد الموافق للعشرين من شهر محرّم الحرام1440 للهجرة (30/9/2018م).

بعد أن رحّب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله بالضيوف الكرام، قال:

إن شاء الله، زيارات مقبولة، وأدعية مستجابة، وأسأل الله تعالى أن يكون مولانا الإمام الرضا صلوات الله عليه وأخته الجليلة كريمة أهل البيت صلوات الله عليهم السيدة فاطمة المعصومة سلام الله عليها، شفعاء لكم جميعاً في قضاء حوائجكم للدنيا والآخرة. وأسأله تعالى أن ترجعوا إلى أوطانكم سالمين، وأن يتقبّل أعمالكم، ويبعد عنكم البلاء.

وبيّن سماحته للزائرين بقوله: عليكم بأمرين مهمّين، هما:

الأول: لملمة الشباب والفتيات، أي البنين والبنات، ولا تدعوهم يبتعدوا عن إطار أهل البيت صلوات الله عليهم، وبالأخص شباب المدارس والجامعات. واعلموا أنّ كلّ الشباب هم شبابكم، أي شباب الأقارب والمحلّة والجيران، وليس شباب العائلة فقط.

الثاني: خدمة الإمام الحسين صلوات الله عليه والشعائر الحسينية المقدّسة. فكل واحد منكم بنسبة خدمته للإمام الحسين صلوات الله عليه بفكره وعمره وأمواله، وبتحمّله للمشاكل، تأتيه الموفّقية وينال الأجر. وهذا التوفيق الذي منحه الله لكم، بالخصوص أنتم أهل البصرة التي كانت معقلاً للحسين صلوات الله عليه ولأهل البيت صلوات الله عليهم، حيث انّ البصرة وكما أتذكر كانت قبل عشرات السنين عامرة بالمواكب والمجالس الحسينية، حيث كان يقام فيها وفي أطرافها ألفي مجلس حسيني، وهذا من فضل الله عليكم، فاحفظوا هذا التوفيق وهذا الفضل الإلهي بنقله للأجيال الصاعدة حتى يبقى لكم ذخراً من بعدكم.

وختم سماحته دام ظله حديثه قائلاً: إن شاء الله تبقى البصرة عامرة بكم وبالمؤمنين والمؤمنات، وأنا أدعو لهم ولكم جميعاً.