23 حزيران 2017م
آخر تحديث: 22 حزيران
 
  رقم الاستفتاء: 106       تاريخ النشر: 13 ذو الحجّة الحرام 1432









 
 
 

خطأ الطبيبة واجرتها

سؤال: اصبت بمرض وراجعت طبيبة في ذلک، فقامت بإعطائي ما أضرّ جداً بصحّتي فذهبت لمراجعتها بحالة إسعاف، فوصفت لي مضاداً للدواء الخاطئ وطلبت أجرة جديدة، علماً بأني أعطيتها في المرة الأولي، فرفض زوجي إعطاءها وقال بأنها تصحّح خطأها بوصف الدواء، فهل في هذه الحالة أنا بريئة الذمة أم يجب دفع ما طلبته الطبيبة؟
جواب: إن علم بخطأ الطبيبة فلا يجب لها الأجرة ثانية، وإلاّ وجبت.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG