17 تشرين‌الثاني 2018م
آخر تحديث: 17 تشرين‌الثاني
 
  رقم الاستفتاء: 1208       تاريخ النشر: 20 ذو الحجّة الحرام 1439









 
 
 

صلاة الجمعة بعصر الغيبة

سؤال: ما هو رأي سماحتكم في المشاركة في صلاة الجمعة ونحن نعيش في عصر غيبة الإمام الحجّة عليه السلام، وماذا لو كان الانسان لا يطمئن بعدالة إمام الجمعة، فهل يسقط عنهم تكليف المشاركة فيها أم لا؟
جواب: صلاة الجمعة في زمان غيبة الإمام عجّل الله تعالى فرجه الشريف واجب تخييري، يعني: الإنسان مخيّر بينها وبين صلاة الظهر، ولكن بشرائطها، ومنها إحراز عدالة الإمام.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG