15 تشرين‌الثاني 2018م
آخر تحديث: 15 تشرين‌الثاني
 
  رقم الاستفتاء: 685       تاريخ النشر: 3 شعبان المعظّم 1435









 
 
 

الصلاة في البلاد البعيدة

سؤال: بالنسبة للدول البعيدة التي تفطر مع أفق كربلاء وما أشبه، هل صلاتهم تكون بعد غروبهم أم بعد الإفطار؟
جواب: إذا كان للبلد شروق وغروب، فتجب الصلاة بحسب الشروق والغروب عندهم، وأما الصوم: فإنه إذا كان طول النهار أكثر من ثماني عشرة ساعة، فالصائم يكون مخيّراً بين فرضين:
1_ أن يصوم بحسب أفق بلدهم، بأن يمسك قبل طلوع فجرهم، ويفطر بعد مغربهم، إن أمكنه ذلك بلا حرج.
2_ أو يصوم بحسب طلوع فجرهم بأن يمسك قبله، ثم يحسب ـ مثلاً ـ ساعات نهار كربلاء المقدسة من أذان الفجر إلى أذان المغرب، ويفطر بعده، مثلاً إذا كان نهار كربلاء 16 ساعة أفطر بعد مضي 16 ساعة على صومه وإن لم تغرب الشمس في ذلك البلد.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG