27 حزيران 2017م
آخر تحديث: 27 حزيران
 
  رقم الاستفتاء: 711       تاريخ النشر: 18 رمضان المبارك 1435









 
 
 

الصوم والإرهاق الشديد بالعمل

سؤال: شخص يعمل في شركة، وفي أيام شهر رمضان – عادة - يصاب بإرهاق شديد، ولكون العمل شاقاً يصعب عليه مواصلة الصوم، فهل يجوز له الإفطار في هذه الحالة؟
جواب: إذا كان الإرهاق المذكور بحيث يمكن تحمله بلا عسر شديد، فإنه يجب عليه الصوم.
وإن كان الإرهاق بحيث لا يتحمّل عادة، فإن استطاع بدون حرج أن لا يعمل في أيام شهر رمضان ويصوم ولو بالاستدانة لمعاشه - مع القدرة على تسديده فيما بعد - فإنه يجب عليه ترك العمل، والصوم. فإن لم يتمكّن من أحد الاثنين، جاز له حينئذ أن يفطر ويقضيه بعد ذلك.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG