19 كانون‌الأول 2018م
آخر تحديث: 18 كانون‌الأول
 
  رقم الاستفتاء: 728       تاريخ النشر: 17 شوال المكرّم 1435









 
 
 

مخالفة النذر

سؤال: ماذا يفعل الشخص إذا لم يقدر أن يفي بنذره أو خالف نذره عمداً، ما هي كفّارته؟ وماذا يفعل إذا عجز عن الكفارة لضيقٍ؟
جواب: من نذر ثم فقد القدرة على الوفاء بالنذر، وكان نذره في يوم معيّن سقط عنه الوفاء به، وأما إذا كان قادراً على الوفاء وخالف، فيجب عليه مضافاً إلى الوفاء بالنذر الكفارة أيضاً، وكفارته إطعام عشرة مساكين أو إكساؤهم، وإذا لم يقدر على ذلك فصيام ثلاثة أيام متوالية، وإذا لم يقدر على ذلك أيضاً استغفر الله، نعم له أن يطلب من والده _إن كان والده حياً، وكان قد نذر من دون إذنه، ولم يكن قد وافق الأب على نذره فيما بعد_ أن يفك نذره، فإذا قال له الأب: حللت نذرك، انحلّ نذره، وارتفع عنه ما عليه من كفارة ونحوها، وكذلك الزوجة إذا كانت قد نذرت من دون إذن زوجها ولا موافقة منه بعد النذر.
ملاحظة: ذكرتها سابقا أنه لو تخلف شخص عن نذره بحيث تجب عليه الكفارة المرتكز هو سقوط النذر.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG