18 تشرين‌الثاني 2018م
آخر تحديث: 17 تشرين‌الثاني
 
  رقم الاستفتاء: 802       تاريخ النشر: 18 صفر المظفّر 1436









 
 
 

الغفران الإلهي للزائر الحسيني

سؤال: ورد في بعض الروايات التي تحثّ المؤمنين على زيارة أبي عبد الله الحسين صلوات الله عليه أنه من زاره غفر الله له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر، فيسأل بعض الاخوة السائرين عن كيفية غفران ما تأخّر من الذنب؟
جواب: لعل المراد ـ والله العالم ـ هو أن في زيارة الإمام الحسين صلوات الله عليه بركات جمّة تعود إلى الزائر، ومن تلك البركات هو: أن الله تعالى يغفر له حتى ذنوبه المستقبلة، أو يوفّقه للتوبة من ذنوبه المتأخّرة، أو أن الله تعالى يرزقه الحصانة من الذنب، أو أنه سبحانه يحول بينه وبين الذنب، وكل ذلك من باب المقتضي لا العلّة التامّة.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG