30 تشرين‌الأول 2020م
آخر تحديث: 29 تشرين‌الأول
 
  رقم الخبر: 11152       تاريخ النشر: 14 محرّم الحرام 1435









 









 

مبتعثوا كندا يقيمون مراسم عاشوراء بمأتم البتول


أحيا الطلبة المغتربون من القطيف والأحساء مراسم عاشوراء 1435 للهجرة، للسنة الثالثة على التوالي في مأتم البتول سلام الله عليها بمدينة أوشاوا الكندية، وسط تفاعل بحضور مجموعة من طلبة المدن الأخرى بالإضافة لبعض الجاليات المقيمة في المقاطعة.
ابتدأ البرنامج بالأمسية الشعرية الرثائية كلمات في الحسين صلوات الله عليه، التي شارك بها مجموعة من الطلبة الشعراء إيذانًا ببدء برنامج عاشوراء لهذا العام، حيث تميز البرنامج بتنوع فقراته ومشاركيه حيث شارك في فقرة القرآن الكريم 9 من الطلبة المشاركين، كما شارك في الفقرة الأدبية 7 من الطلبة الشعراء على مدى الليالي.
في هذا البرنامج قدّم المحاضر علي الشيخ سلسلة بحثية متنوّعة تمازجت بين محور عاشوراء وأهداف الإمام الحسين صلوات الله عليه، وبين مواضيع اجتماعية ودينية وفقهية تلامس حاجات الطلبة في بلاد الإغتراب.
كما شارك في مجلس المراثي والمصارع الحسينية الرادود الحسيني السيد أحمد الهاشم حيث قدّم مجموعة متنوعة من المراثي والقصائد، تنوّعت بين القديم والحديث. وشارك كل من الشاعر محمد المحمد علي والراود الحسيني علي الكعيبي بالكلمة ومجلس المراثي في الليلة الثانية عشر من باب التنويع في البرنامج والدفع بالكفاءات نحو البروز.
أما مجلس العزاء فأداره كل من الرادودين الحسينيين محمد أبو سلطان وعلي الكعيبي حيث قدّموا مجموعة من القصائد واللطميات التي تنوّعت بين المدرسة العراقية والبحرانية والقطيفية القديمة. وشارك في فقرة الزيارة أكثر من 8 من الطلبة القرّاء حيث شاركوا بقراءة زيارة وارث وعاشوراء على مدى ليالي الإحياء.
كما عرضت اللجنة الإعلامية 9 فيديوهات قصيرة حاكت مصائب عاشوراء وذلك بشكل ليلي. الجدير بالذكر، أن المأتم استضاف راية قبّة أبي عبد الله الحسين صلوات الله عليه، التي أهدتها الروضة الحسينية لأحد وجهاء الجالية العراقية في كندا، وتشرّف الحضور بملامسة الراية ليلة السابع بعد أن لامسوا راية قبّة العباس سلام الله عليه في العام الماضي. واستمر مضيف أبو الفضل العباس سلام الله عليه في خدمة ضيوف أبي عبد الله الحسين صلوات الله عليه، بقسميه الرجالي والنسائي.
كما قامت اللجنة النسائية هذا العام بعمل مجسّمات فنية تحاكي مشاهداً من مصائب عاشوراء.
هذا ويستأنف المأتم جميع برامجه الدينية والأكاديمية ابتداء من برنامج لقاء الدراسة، والذي يتيح للطلبة استخدام قاعات المأتم للمذاكرة الفردية والجماعية، بالإضافة إلى برنامج دروس التقوية التي يقدّمها أحد أساتذة قسم الهندسة في الجامعة. ويستمر المأتم في إحياء البرنامج الديني والفقهي ليالي الجمع بعد قراءة دعاء كميل.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG