16 كانون‌الأول 2018م
آخر تحديث: 16 كانون‌الأول
 
  رقم الخبر: 12032       تاريخ النشر: 5 جمادى الأولى 1437









 









 

سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يؤكّد:
سبيل أهل البيت بحاجة لتضحيات بكل شيء وليس بالرقاب فقط


 
قام بزيارة المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، وفد من (مركز تراث سامراء) من مدينة النجف الأشرف، في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة، في السابع والعشرين من شهر ربيع الثاني1437للهجرة (7/2/2016م).

في هذه الزيارة، قدّم الوفد تقريراً عن برامج وفعاليات وأعمال المركز المذكور، ثم استمعوا إلى إرشادات سماحة المرجع الشيرازي دام ظله.

قال سماحته: لقد حكم في سامراء ستة من الظالمين من حكّام بني العباس، ودفنوا فيها، والآن لو تسألون عن قبورهم فلن تجدوا لهم أيّ أثر، سوى أثر من (بركة السباع) التي كانوا يقتلون فيها الضحايا الأبرياء ممن كان يخالفهم أو يعارضهم، بالخصوص من شيعة أهل البيت صلوات الله عليهم.

وأوضح سماحته: إنّ الدنيا اليوم هي دنيا جمع المعلومات. أنا شخصياً، وقبل قرابة ستين سنة، قرأت في مجلّة كان اسمها (ثقافة الهند) وكانت تصدرها السفارة الهندية في بغداد باللغة العربية شهرياً وفي مائة صفحة. قرأت في أحد أعدادها، أيام حكم عبد الكريم قاسم بالعراق، أنه كتبت موسوعة عن غاندي في ثلاثمائة مجلّداً. فما هي قيمة غاندي أمام الإمام الهادي صلوات الله عليه؟!

وأكّد سماحته، بقوله: نحن الشيعة، ومع احترامي للكل، مقصّرون في حقّ أهل البيت صلوات الله عليهم، وليس قاصرون. فيجب علينا أن نتعب في سبيل أهل البيت صلوات الله عليهم أكثر، ونجتهد أكثر. فعلينا أن نبيّن الظلم الذي لحق بأهل البيت صلوات الله عليهم، وبقبورهم وشعائرهم وأنفسهم. وكذلك أن نبيّن أخلاق أهل البيت صلوات الله عليهم، كصبرهم وغيرها. وهذا العمل بحاجة إلى موسوعة في ألف مجلّد، على الأقل، وليس في ثلاثمائة مجلّداً.

وبيّن سماحته: إنّ سبيل أهل البيت صلوات الله عليهم وخدمتهم بحاجة إلى أفراد مضحّين، ولا أقصد التضحية بالرقاب، لأن الشيعة اليوم يضحّون برقابهم، وأسأل الله تعالى أن يجبر مصابهم. بل هذا الأمر بحاجة إلى أفراد يضحّون بالوقت والراحة وبكل شيء، حتى يمكن تسجيل تراث جيّد أو جامع عن أهل البيت صلوات الله عليهم. وهذه كخطوة أولى، وهي جيّدة.

وختم سماحة المرجع الشيرازي دام ظله، إرشاداته القيّمة، بقوله: إنّ الكثير من علماء الشيعة مدفونين في مدينة سامراء، ولكن مع الأسف لم تجد لهم ذكراً، ومنهم أساتذة السيد عبد الحسين شرف الدين قدّس سرّه، وغيرهم. فيجب أن تُلملم مثل هذه المعلومات. وأسأل الله عزّ وجلّ لكم التوفيق.

جدير بالذكر، أن (مركز تراث سامراء) تم تأسيسه في مدينة النجف الأشرف بإشراف مكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله، وله فرع في مدينة سامراء المشرّفة. ويهدف هذا المركز إلى جمع تراث سامراء، بالأخصّ عن الإمامين العسكريين صلوات الله عليهما، وعن أعلام وأكابر الشيعة، كالمجدّد الشيرازي الكبير قدّس سرّه الشريف، وغيرها من الآثار والتراث، إصدار ذلك في موسوعات ودورات مقروءة ومصوّرة، وغير ذلك.

 
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG