23 تموز 2018م
آخر تحديث: 23 تموز
 
  رقم الخبر: 13367       تاريخ النشر: 19 شوال المكرّم 1439









 









 

مدير شيعة رايتس ووتش يحضر اجتماع لجنة الحريّات الدينية بأميركا


حضر وشارك المدير التنفيذي لمنظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية التابعة لمؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن، السيد مصطفى أخَوَند ممثّلاً عن جميع الناشطين الشيعة في أرجاء العالم، حضر في اجتماع أعضاء لجنة الحريّات الدينية على المستوى الدولي في الولايات المتّحدة الأميركية ومنظّمة الإشراف على حقوق الإنسان المستقلّة، الذي استضافته لجنة العلاقات الخارجية والسيدة رندي هالتغرن أحد ممثّلي الكونغرس في الولايات المتّحدة الأميركية (شوال المكرّم1439للهجرة ـ حزيران/يونيو2018م).
في كلة له أشار السيد مصطفى أخوند المدير التنفيذي لمنظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية إلى مشكلات المسلمين الشيعة في بلدانهم أو في البلدان التي يسكنون فيها، وقال:
إنّ ما سبق في القرون والسنين الماضية من الممارسات المعادية للشيعة والجور والظلم بحقّ الشيعة، كل ذلك صار سبباً لأن يقوم أبناء هذه الطائفة من المسلمين بإخفاء عقائدهم ويتحاشون من الجهر بها. وعلى سبيل المثال، نرى انخفاضاً في نسمة طائفة الهزارة في أفغانستان وهي من المجاميع الشيعية ذات الأصالة الأفغانية، بنسبة ستين بالمائة بالأخص في السنوات الأخيرة. ومع انّ الشيعة الهزارة هم قومية تختلف بالظاهر مع سائر القوميات الأفغانية الأخرى، لكن نرى الكثير من الشيعة في دول أخرى كأندونيسيا وماليزيا وحتى في دول الخليج الفارسي بالأخص في المملكة العربية السعودية وفي مملكة البحرين، وبسبب خوفهم وخشيتهم من تعرّضهم لممارسات طائفية وأعمال عنف، تراهم يجبرون أنفسهم على عدم الجهر والإعلان والإفصاح عن هويتهم الشيعية.
كما أضاف السيد أخَوَند بقوله: استناداً إلى ما يتعرّض له الشيعة في العالم كلّه من ممارسات معادية، تطالب منظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية من كافّة رؤوساء وزعماء الدول الحرّة بالعالم، بالعمل والسعي الجادّين إلى تطبيق العدالة بحقّ المسلمين الشيعة وكذلك بحقّ سائر الأقليّات الدينية الأخرى.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG