23 أيلول 2018م
آخر تحديث: 23 أيلول
 
  رقم الخبر: 13393       تاريخ النشر: 26 شوال المكرّم 1439









 









 

منظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية تؤكّد:
المستهدف اليوم بالعالم هم الشيعة فقط


ذكرت منظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية التابعة لمؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن، في تقريرها الشهري الجديد لشهر حزيران يونيو 2018 للميلاد، الذي يتضمّن أبرز الانتهاكات الحقوقية التي ارتكبت بحق المسلمين الشيعة، من العمليات الارهابية التي تنفّذتها الجماعات التكفيرية وعمليات القمع والتنكيل الممارسة ضدهم من قبل بعض الانظمة والحكومات الاستبدادية، ذكرت بقولها:

بنظرة كاملة وشاملة على الأحداث التي وقعت في شهر حزيران يونيو الماضي يتبيّن لنا أنّ الممارسات المعادية للشيعة في الشهر المذكور وقياساً إلى الشهر االذي سبقه أيّ أيار مايو، قد ازدادت وتيرها وسعتها أكثر من الشهر الماضي، وذلك بنسبة ثلاثة أضعاف. فأكثر من مئتين وستة حالة عنف تعرّض لها الشيعة، مما تدلّ على انّ هذه الطائفة الدينية بالذات وفقط هي المستهدفة في الحملات الإرهابية التي وقعت في العديد من الدول وبالأخص العراق ونيجيريا وباكستان وأفغانستان.

كما قالت المنظمة في تقريرها: وكان من أبزر ما تعرّض له الشيعة في الشهر الماضي من أعمال عنف وعداء هي الهجمات الإرهابية وانتهاك حريّة البيان والرأي، وقمع الحريّات الدينية والحريّات العقائدية، وكذلك الاعتقالات والأحكام التعسفية والظالمة الصادرة بحقّ المعتقلين منهم.

كذلك ذكرت المنظّمة في بيانها أنه: تم توثيق وتسجيل ألفين ومائة وستة وثمانين حالة عنف وعداء تعرّض لها الشيعة في السنة الميلادية الجارية أي 2018. ووأكّدت المنظمة بقولها:

إنّ المسلمين الشيعة ليسوا أتباعاً لأية وغير منتمين لأي تيار سياسي خاص، بل ينتمون إلى بلدانهم، فهم أبناء بلدانهم وأوطانهم، وعلى هذا الأساس يجب عدم النظر إلى الشيعة بأنّ قضيتهم هي قضية سياسية بحتة، فهذا أمر مرفوض البتة.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG