24 أيلول 2018م
آخر تحديث: 23 أيلول
 
  رقم الخبر: 13594       تاريخ النشر: 24 ذو الحجّة الحرام 1439









 









 

منظّمة المسلم الحر:
البصرة منطقة منكوبة والسلطات العراقية تقمع بدل وضع الحلول


سقط آلاف السكّان في مدينة البصرة الغنيّة بالنفط مرضى مع انتشار وباء التسمّم نتيجة تلوّث المياه غير المسبوق، في الوقت الذي حشّدت السلطات العراقية جهودها للتصدّي للمحتجّين بدلاً من إيجاد حلّ لتدارك الأزمة الإنسانية التي يمرّ مواطني تلك المدينة الكبيرة.

إذ تراقب منظّمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) التابعة لمؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن، مجريات الأمور هناك عن كثب، واطّلعت على العديد من الحالات المرضية المصابة جرّاء التلوّث البيئي الحاصل، ووثّقت الكثير من الشهادات الصادرة عن مختصّين في الشؤون البيئة والصحيّة، التي حذّرت من مخاطر الأزمة على مختلف الأصعدة حاليّاً ومستقبلاً.

كما رصدت المنظّمة مع شديد الأسف الإجراءات الحكومية المحدودة التي تبذلها الجهات الرسمية، التي لم ترتقي حتى الآن إلى مستوى معاناة السكّان ولم تتّخذ التدابير المناسبة لوقف التدهور البيئي الحاصل، الأمر الذي يهدّد بشكل جدّي وخطير مستقبل الحياة في تلك المدينة.

إلى جانب مما تقدّم، لا تزال السلطات الحكومية تكثّف جهودها بشكل حصري في التصدّي المفرط بالقوّة إزاء المحتجّين على سوء الأوضاع المعيشية، فيما لم تحقّق الوعود الرسمية السابقة أي نتائج ملموسة تحدّ من الإشكالية التي يعانيها السكّان، وهذا يستدعي القلق من جانب وإدانة تلك الانتهاكات الحقوقية من جانب آخر.

لذا تطالب منظّمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) السلطات العراقية بالتعامل الجدّي مع الأزمة الإنسانية في البصرة واعتبارها منطقة منكوبة بحاجة إلى الإنقاذ والتدخّل الطارئ، مع كفّ يدها عن قمع المحتجّين السلميين والاستجابة إلى مطالبهم المشروعة فوراً.

5/9/2018م
 
منظّمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر)
واشنطن
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG