22 آذار 2019م
آخر تحديث: 20 آذار
 
  رقم الخبر: 13974       تاريخ النشر: 19 ربيع الثاني 1440









 









 

نجل سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يبدأ سلسلة جديدة من جلساته العلمية


في عصر يوم الخميس المصادف للتاسع عشر من شهر ربيع الثاني للسنة الهجرية الجارية 1440 الموافق للسابع والعشرين من شهر كانون الأول/ديسمبر2018م، بدأ حجّة الإسلام والمسلمين السيد حسين الشيرازي بسلسلة جديدة من سلسلة جلساته العلمية الفكرية.
حضر وشارك في هذه الجلسة العلماء والفضلاء وأعضاء مكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله.
يتناول نجل سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في هذه الجلسات العلمية الفكرية العديد من المواضيع المهمة العلمية والفكرية ذات الصلة بالعمل والإدارة.
كان موضوع جلسة اليوم المذكور: معهد الانضباط وقهر المستحيل ـ ثنائية الانضباط والاضطراب.
إليكم أدناه رؤوس نقاط من موضوع الجلسة المذكورة:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله ربّ العالمين وصلّى الله على محمد وعترته الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين إلى يوم الدين
19 ربيع الثاني 1440هـ
معهد الانضباط وقهر المستحيل / ثنائية الانضباط والاضطراب
ـ قال تعالى: «وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِنْ قَبْلُ فَنَسِي وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا» طه/115.
اعظم خطيئة حصلت في الوجود هي الاخفاق الكارثي الذي حدث في العهد والميثاق الالهي مع آدم عليه السلام وهو محور الوجود.
ـ نهج البلاغة: في وصيته عليه السلام بعد ما ضربه اللعين ابن ملجم، وصى بها الحسن والحسين عليهما السلام. قال عليه السلام: اوصيكما وجميع ولدي وأهلي بتقوى الله ونظم أمركم».
هذه وصية وعهد وعقد وميثاق، وفي الوصية يرد التركيز على اهم المطالب على الاطلاق بخلاف مجال التوصية والارشاد والنصيحة والموعظة والتوجيه، كما انها موجهة اساساً لأشرف الخلق من بعده وهما الحسنان عليهما السلام.
ـ نهج البلاغة: من كتاب له عليه السلام إلى كميل بن زياد النخعي وهو عامله على «هيت» ينكر عليه بعض تصرفاته ويبيّن له البواعث والدوافع للهفوات الكارثية التي كانت تصدر منه بشكل ممنهج وان لها جذور في الاضطراب الفكري وفقدان الانضباط في الجانب المنطقي الادراكي.
قال عليه السلام: اما بعد: فإن تضييع المرء ماوُلي وتكلّفه ما كفى لعجز حاضر ورأي متبّر، وان تعاطيك الغارة على أهل قرقيسيا وتعطيلك مساهمك التي وليناك ليس بها من يمنعها ولا يردّ الجيش عنها، لرأي شعاع، فقد صرت جسراً لمن اراد الغارة من اعدائك على اوليائك غير شديد المنكب ولا مهيب الجانب ولا سادٍ ثغرة ولا كاسر شوكة ولا مغن عن أهل مصره ولا منجز عن اميره».
ـ الكافي الشريف عن علي بن الحسين زين العابدين عليهما السلام، قال: وددت والله اني افتديت خصلتين في الشيعة ببعض لحم ساعدي: النزق وقلة الكتمان» الجزع.
ـ حديث مغمور في كتب الحديث للغاية، لكنه معروف ومشهور جدّاً لدى العرفاء والمتصوفة، عن كميل بن زياد قال قلت لاميرالمؤمنين عليه السلام: ما الحقيقة؟ فقال: ما لَك والحقيقة؟ قلت: أو لستُ بصاحب سرّك يا اميرالمؤمنين؟ قال: بلى ولكن اخاف ان يطفح عليك ما يرشح مني. قلت: أو مثلك يخيب سائلاً؟ فقال: الحقيقة كشف تسبيحات الجلال من غير اشارة، فقلت: زدني بيانا يا اميرالمؤمنين، فقال: ففي الموهوم مع صحو المعلوم، فقلت: زدني بياناً يا اميرالمؤمنين، فقال: هتك الستر لغلبة السرّ، فقلت: زدني بياناً فقال: جذب الأحدية لصفة التوحيد.
ـ اعتقد انني بعد جهد جهيد عبر ما يتجاوز عن الاربعين عاماً من البحث والدراسة في المجالات العلمية الدينية والاكاديمية، قد عثرت على «اسم الله الأعظم» وهو عنوان (الانضباط) ويبدو لي أن هذا العنوان هو أخصب مفهوم في قاموس الحياة، ويقابله عنوان «الاضطراب» ويشاركه في الأهمية الفريدة. من الغريب أن العنوانين يشتملان على ستة أحرف مشتركان في خمسة منها وسادسها النون والراء.
ـ يمكن اختزال اركان «الانضباط والاضطراب» في ثلاثة عناوين وهي: (العقل والنفس والسلوك) ولكل واحد من هذه العناوين لها ثلاثة أبعاد سواء في جانب الإنضباط أم الاضطراب.
الرّكن الأول في ثنائية الانضباط والاضطراب: هو الجانب العقلي المنطقي الادراكي الفكري.
ـ جوهر الانضباط في هذا الركن هو: التركيز واستعمال المسطرة الفائقة الدّقة.
ـ ابعاد الانضباط في هذا الركن ثلاثة: 1) الرموز والشفرات 2) الدلالات والمقارنات والتلازمات 3) المفارقات التفاوتات والاختلافات والمتغايرات.
ـ جوهر الاضطراب في هذا الركن هو: ارتجاع الوعي وانكفائه وتضائله حتى التلاشي المطلق ضمن مستويات كثيرة جدّاً.
ـ أبعاد الاضطراب في هذا الركن، ثلاثة: وهي: 1) قصور الانتباه 2) الانسياق للتشتيت 3) النسيان. عنوان «النسيان» يمثل اولى شكايتين قرآنية من آدم عليه السلام.
الرّكن الثاني في ثنائية الانضباط والإضطراب: هو الجانب النفساني والعواطفي والمشاعري والإحساسي.
ـ جوهر الانضباط في هذا الركن هو: رباطة الجأش وتماسك النفس والطمأنينة وهدوء النفس وسكون النفس. قال اميرالمؤمنين عليه السلام في صفات المتقين: «في الزلازل وقور».
ـ ابعاد الانضباط في هذا الركن، ثلاثة وهي: 1) الغرائز 2) النزعات والميول الشديدة 3) الترشحات الهرمونية المختلفة.
ـ جوهر الإضطراب في هذا الركن هو: الانفعالية المفرطة في اتجاهين: 1) الهائج الثائر 2) الخادر الخامل.
الرّكن الثالث في ثنائية الانضباط والإضطراب: هو الجانب السلوكي والفيزيائي والأفعالي والتصرفاتي.
ـ جوهر الانضباط في هذا الركن هو: الاتزان دون تظاهر ولا تصنّع، والانسجام والتكيف والاستجابة لعوامل الفرض في الحياة.
ـ ابعاد الانضباط في هذا الركن، ثلاثة وهي: 1) الزمان 2) المكان 3) الاستمرارية والمواصلة. مثال: القطرات المتوالية التي تخرق الصخرة الصماء بل تخرق الجبل بالرغم من هشاشتها.
ـ جوهر الإضطراب في هذا الركن هو: فئات مختلفة من 1) الاعاقة الرئيسية 2) الاستجابة غير تكيفية وغير ملائمة مع الظروف.
ـ ابعاد الاضطراب في هذا الركن، ثلاثة وهي: 1) الكلام 2) حركة الاعضاء 3) الاحجام والارتداد والارتداع والتوقف والرفض.
ـ ابعاد الاضطراب في هذا الركن، ثلاثة وهي: 1) الخوف والفزع والذعر والرُّهاب وهو القلق غير العقلاني، والارتباك والتوتر 2) الغضب المزاج السوداوي 3) النزق.
ـ فصل الخطاب: الانضباط في المجالات الثلاثة له جذور اساسية في العقل والإدراك، فالانضباط أساساً منحصر في مجال واحد فقط وهو الجانب العقلي والمنطقي والادراكي والذي يمكن اختزاله في عنوانين: 1) التسلسل الذي يشكل القيم الشخصية لدى العقل 2) القدرة العقلية على الاستجابة والتماثل والنصياع.
ـ لن يخضع الانضباط ـ بمجالاته الثلاثة العقلية والنفسية والسلوكية ـ لأي عملية فرض واجبار وارغام (الداخلي والخارجي) ولا 1) المنطقي 2) ولا العاطفي 3) ولا القانوني والسيف.
ـ 1) فلا تجدي محاولات منطقية ولا ايمانية كالإذعان والتصديق بالضرر في مثال التدخين، 2) ولا تجدي المحاولات العاطفية، مثل تيتّم الأطفال و... 3) ولا تجدي المحاولات القانونية.
ـ البحث عن البواعث والدوافع لعنواني الانضباط والاضطراب: جميع التصرفات التي تصدر منا تكون:
أولاً: على المستوى اللاواعي تماماً الذي لا تناله العوامل الواعية أبداً،
وثانياً: انها ممنهجة ومنظمة ومشدودة بشكل هائل، فالنهج المعرفي والعاطفي والقانوني لا يصلح أبداً لمواجهة منابع التصرفات اللاواعية الممنهجة بشدة جداً.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG