23 تموز 2019م
آخر تحديث: 23 تموز
 
  رقم الخبر: 14384       تاريخ النشر: 15 شعبان المعظّم 1440









 









 

مؤسسة الرسول الأعظم بكربلاء قدّمت عيدية الأعياد الشعبانية لأهالي ضحايا الإرهاب بالموصل


بمناسبة ولادة الأقمار المحمدية سلام الله عليهم في شهر شعبان المعظّم (1440للهجرة ـ 2019م) قام قسم الإغاثة في مؤسسة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله التابعة للعلاقات العامة لمكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيّد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة كربلاء المقدّسة، قامت بتوزيع عيدية سماحة المرجع الشيرازي دام ظله لأهلنا النازحين من أتباع أهل البيت صلوات الله عليهم من مناطق محافظة الموصل المتواجدين حالياً في محافظة أربيل بكردستان العراق، إضافة إلى الهدايا العينية والمبالغ النقدية على عوائل ضحايا الإرهاب الداعشي من أهالي الموصل المتواجدين في أربيل.
بهذا الصدد، قال السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات لمكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة: لازلنا متعايشيين مع العوائل التي تضرّرت جرّاء الحروب مع فلول داعش الإرهابي التي راح ضحيتها العديد من الأبرياء نتيجة العمليات الإرهابية في محافظة الموصل, حيث قدّمنا العديد من المساعدات التي ساهمت في تذليل الصعوبات، ومازلنا نتواصل معهم بصورة مباشرة بعد الإهمال الواضح من قبل الحكومات المتعاقبة التي لم تأخذ بأيديهم ولا تكترث لما حدث لهم من قتل وتشريد. وتابع نصر الله وقال:
إنّ الأوضاع الآن في أربيل بالنسبة للمهجّرين هي أشبه بموت بطيء لايمتلك أبسط مقومات المعيشة، كون الإهمال واضح ولا وجود لدعم ملموس لهذه الشريحة المنكوبة، خاصة ما يتعرّض له العراق الآن من موجة سيول زادت من معاناتهم.
كذلك أكّد السيد عارف نصر بقوله: إنّ مؤسسة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله كانت سبّاقة في تقديم الدعم وبمختلف المجالات، وهذا ما يؤكّده سماحة المرجع الشيرازي دام ظله باعتبار عوائل ضحايا الإرهاب وأيتامهم أمانة في أعناقنا.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG