09 تموز 2020م
آخر تحديث: 08 تموز
 
  رقم الخبر: 16065       تاريخ النشر: 9 شوال المكرّم 1441









 









 

ملتقى المودّة للحوار ناقش:
جودة النصّ الأدبي بين الجوهر والمظهر


نظّمت جمعيّة المودّة والازدهار للتنمية النسوية التابعة للمرجعية في مدينة كربلاء المقدّسة ملتقاها الثقافي الإلكتروني تحت عنوان: (جودة النص الأدبي بين الجوهر والمظهر).
استضاف الملتقى الكاتبة والمؤلّفة تسنيم الحبيب من دولة الكويت، وحضره ثلّة من الكاتبات والناشطات.
أدارت الجلسة الكاتبة ضمياء العوادي حيث قدّمتْ قائلة: للقلمِ باع طويل في التأثير على المجتمع، ونقل الأحداث وتغييرها وصقلها، وما وصلنا منذ القدم وإلى الآن هو عن طريق هذه الأداة، فمن الضروري أن ينتبه حامله لما يكتبه لأنّه محاسب أمام الله وأمام التاريخ الذي سيتناقل ما كتبه، لذلك فهو مسؤولية كبيرة من المفترض أن نكون على وعي تام عند حمله.
بعدها وضّحت العوادي محوري النقاش وهما:
المحور الأول: هل تعتقد أن الاستغراق في استخدام الكلمات الأدبية يؤدّي إلى تحجيم المعنى؟
أما المحور الثاني: كيف يمكن بناء نص أدبي تتكامل فيه العبارة والمعنى على طريقة خير الكلام ماقلّ ودلّ؟
ثم أعقبها كلمة لتسنيم الحبيب من الكويت.
بعدها كان مداخلات لمناقشة المحورين مع المشاركات في الملتقى.
الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
الاسم Email
التعليق
ادخل الرقم
 

تعليقات القراء: (0 التعليق)
 
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG