26 حزيران 2017م
آخر تحديث: 25 حزيران
 
  رقم الصفحه: 220       تاريخ النشر: 29 كانون‌الثاني 2012م









 
 









 


جولة مع نشاطات دار المهدي والقرآن الحكيم في إصفهان

عندما يراجع الإنسان سيرة أهل البيت سلام الله عليهم العطرة ويتمعن في رواياتهم الشريفة يجد أنهم كانوا يؤكدون بشكل كبير على إحياء أمرهم ونشر فضائلهم ومناقبهم بشتى الطرق والوسائل، فعن الإمام الباقر سلام الله عليه قال : «تزاوروا في بيوتكم فإن ذلك حياة لأمرنا رحم الله عبداً أحيا أمرنا». بحار الأنوار ج 71 ص 352.
وعن أبي عبد الله سلام الله عليه أنه قال للفضيل: تجلسون وتتحدثون ؟ فقال: نعم. فقال: «إن تلك المجالس أحبّها، فأحيوا أمرنا، فرحم الله من أحيا أمرنا». وسائل الشيعة ج 14 ص 501.
وقال سلام الله عليه لبعض أصحابه : «إتقوا الله وكونوا إخوة متحابّين في الله متواصلين متراحمين ، تزاوروا وتلاقوا وتذاكروا وأحيوا أمرنا». بحار الأنوار ج 71 ص 352.
بالطبع إن أهل البيت سلام الله عليهم ذكروا التزاور وغيره من باب المثال وإلا فكل ما يحيى به أمرهم فهو محبوب ومحبَّذ عندهم صلوات الله عليهم، فمهما قدَّم الإنسان من شيء لأهل البيت وإن كان صغيراً في حجمه يكون عظيماً ومقدّساً.
وليس ذلك فحسب، وإنما من يحي أمرهم سلام الله عليهم تشمله هذه المحبوبية وتغمره عناياتهم وألطافهم وشيئاً فشيئاً تتألق مكانته ويلمع نجمه بين الناس الذين يبقون ينظرون إليه بإجلال وإحترام لشدة حرصه على إحياء أمر العترة الطاهرة صلوات الله عليهم أجمعين.
وكثير من المشاريع التي كانت تهدف لإحياء أمر أهل البيت سلام الله عليهم بدأت عملها بأمور بسيطة صغيرة فشملتها عناية العترة وصارت كالشجرة الباسقة التي تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها، والشواهد على ذلك كثيرة منها مؤسسة «دار المهدي سلام الله عليه والقرآن الحكيم» في الحسينية الكربلائية التي ابتدأت عملها على يد بعض الصفوة من المخلصين الذين اتّبعوا إرشادات المرجعية الرشيدة بأن يؤسسوا مؤسسة دينية تحيي ذكر أهل البيت سلام الله عليهم في مدينة الولاء أصفهان. وبالفعل فإن هذه المؤسسة اليوم تعتبر من أنشط المؤسسات الفاعلة في محافظة إصفهان وهي محطّ أنظار واعتماد كثير من الناس الذين لمسوا فعاليتها وتفاعلوا مع برامجها بل انضم بعضهم إليها.
من هنا ولكي يستفيد العاملون من تجارب هذه المؤسسة الناشطة ويلاحظوا بأنفسهم كيف أن عناية أهل البيت سلام الله عليهم تشمل كل من يسعى لإحياء أمرهم، أجرت مجلة (النفحات) هذا اللقاء مع سماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ مصطفى بهرمن ـ دام عزّه ـ أحد الأعضاء المؤسسين لهذه المؤسسة الدينية.
في البدء نرحب بك سماحة الشيخ ونشكرك على إتاحة الفرصة لنا في هذا اللقاء .
بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين من الآن إلى قيام يوم الدين، أشكر الأخوة المسؤولين في مجلة (النفحات) على هذه الإستضافة وأرجو لمجلتكم التوفيق لنشر وإيصال صوت أهل البيت سلام الله عليهم في مختلف أنحاء العالم.
س: متى بدأتم بتأسيس هذه المؤسسة ؟
في سنة 1417للهجرة وبإيعاز من سماحة المرجع الراحل آية الله العظمى السيد محمد الشيرازي قدس سره بأن نفتتح مؤسسة دينية تعرّف الناس عامة والشباب خاصة الإسلام الأصيل وتربطهم بالعترة الطاهرة.
وحيث إن نشاطاتي العلمية ومشاغلي التوعوية كانت كثيرة أحسست بالصعوبة في بداية الأمر، إلا أن إحساسي بعظم المسؤولية ـ خاصة عندما لاحظت أن الشباب أخذوا يبتعدون عن الأجواء الدينية وتغير أخلاقيات بعضهم ـ دعاني إلى خوض غمار هذا العمل الشريف بعد التوكل على الله تعالى والاستعانة ببقية الله الأعظم الحجة بن الحسن عجل الله فرجه الشريف.
وقد بدأت المؤسسة عملها بهمة ثلاثة أشخاص حيث دعاني سماحة آية الله العظمى السيد محمد الشيرازي قدس سره إلى تأسيس جلسة أخلاقية دينية مع الشباب كل أسبوع ولمدة ساعة واحدة، واليوم وكما ترون فإن المؤسسة تمارس نشاطاتها بكل توفيق تحت رعاية وإرشادات سماحة المرجع الديني المحقق آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله.
س: كيف كانت البداية لعملكم ؟
في البدء وبمشاركة عشرين شاباً إفتتحنا أول جلساتنا، حيث شرع أحد الإخوان بتدريس القرآن الكريم، وكنت ألقي عليهم دروساً أخلاقية بعد صلاة العصر من يوم الجمعة في الحسينية الكربلائية في مدينة أصفهان. وكانت الإمكانات آنذاك محدودة جداً، إلا أن تشجيع سماحة المرجع الشيرازي الراحل قدس سره ونصائحه المستمرة لنا دفعتنا إلى الأمام حتى تطوّرت المؤسسة وأصبحت على ما هي عليه في الوقت الراهن.
س: ماهي أبرز نشاطات المؤسسة الآن؟
أما النشاطات الموجودة الآن فهي :
1 - مجالس القرآن والعقائد: ففي كل صباح من يوم الجمعة من الساعة 9 - 11 صباحاً يشارك زهاء مئة عضو في محافل القرآن ويقسمون إلى أربعة فصول، فصلين منهما يتعلّمون قراءة القرآن على يد أساتذة ماهرين من أعضاء المؤسسة،وفصل يتعلّمون ترتيل وتجويد القرآن بالصوت الحسن، وفصل يتعلمون العقائد الدينية.
وقبل أن ننتقل إلى النشاط الآخر في المؤسسة لا بأس أن أنقل لكم شيئاً مختصراً عن أسلوب هذه المحافل القرآنية، فكل من يريد المشاركة في نشاطاتنا يمتحن إمتحان القبول وبعد قبوله وحسب مستواه يجعل في رتبه خاصة تناسب مستواه، وبعد نهاية المرحلة يمتحن امتحاناً آخر ليرد المرحلة القرآنية الأخرى، وهكذا حتى يصبح أستاذاً في فن التجويد يتمكن من إدارة محفل قرآني بنفسه في الحسينية الكربلائية أو في غيرها من سائر نقاط العالم، وبهذه الطريقة تنتشر محافل القرآن في شتى أنحاء العالم، علماً أن جميع الأساتذة في مؤسستنا تخرجوا بهذه الكيفية، وكل محافلنا القرآنية تخضع لنظام الغياب والحضور، وكل قارئ حضر المحفل خلال ثمانية أسابيع دون أي غياب ينل جوائز تشجيعية.
2 - نشاطات النساء: كان سماحة المرجع الراحل آية الله العظمى السيد محمد الشيرازي قدس سره يؤكد بشدة بأن نؤسس نشاطات للنساء وكان يحثنا دائماً على ذلك، حتى وفّقنا إلى تأسيس قسم خاص للنساء في الحسينية الكربلائية في أصفهان.
وبالرغم أن العمل في هذا المجال كان صعباً حيث كنا نحثّ الإخوان إلى تأسيس هذا النشاط، إلاّ أننا وبحمد الله وفّقنا وخصّصنا عصر يوم الأحد لهم، وبدأ العمل ببعض النساء إلى أن صار الأمر كما هو عليه اليوم حيث يوجد لدينا 250 عضواً ثابتاً و12 فصلاً يدرس فيها ما يلي: قراءة القرآن، حفظ القرآن، والتجويد والترتيل، وختم القرآن، ودروس التفسير، وبعد إتمام هذه الدورة يُمنحون شهادة تخرج.
س: هل لكم برامج خاصة في بعض المواسم؟
نعم، ففي ليالي شهر رمضان المبارك يزداد عدد فصول القرآن إلى الضعف (رجالاً ونساءً) وفي كل ليلة بعد الإفطار يمتحن المشاركون كلٌّ حسب مرحلته ومستواه، وفي آخر الشهر المبارك تعلن النتائج ويعطَى المتفوّقون جوائز مختلفة.
س: هل لكم نشاطات متميزة ؟
يمكن أن نقول: إن من النشاطات المتميزة لنا هي محافل القرآن للعاملين، فإن بعض الشباب يعانون من مشاكل اقتصادية وليس لهم القدرة على المشاركة في فصولنا القرآنية، لمثل هؤلاء خصّصنا محافل قرآنية في ليالي الجمع.
س: ما هي طبيعة المتابعة في مؤسستكم ؟
لنا في كل أسبوع جلسة واحدة على الأقل مع الأساتذة والمسؤولين نتابع معهم سير المؤسسة ونناقش كل ما يرتبط بالعمل من نقاط القوة والضعف، وهذا العمل مؤثر جداً في تطور المؤسسة.
الجدير بالذكر أن كل نشاطات المؤسسة مدينة لمحافل القرآن، ونستطيع القول: ببركة هذه المحافل صار كثير من خريجي نشاطات المؤسسة يديرون النشاطات التعليمية الموجودة فيها، ومن ذلك: قسم الرواديد، والخطباء، والمحققون، والمؤلفون، والمصوّرون، والإذاعة، والموقع، والطباعة، والمكتبة.
ومن وسائل الحثّ والترغيب للمحافل القرآنية تنظيم سفرات للزيارة، وقد بُعث بعض المتفوقين لزيارة الإمام الرضا سلام الله عليه على حساب المؤسسة.
س: ماهي المشكلات التي واجهتكم في العمل ؟
لقد واجهنا مشاكل مريرة وصعبة جداً بعضها لا تنسى أبداً أذكر لكم بعضها، فإحدى المشاكل الأساسية التي كنا نواجهها هي المشكلة الاقتصادية وكنا في بعض الأحيان عندما نريد طبع كرّاسا صغيرا من مؤلّفات المرجع الشيرازي الراحل قدس سره نضطر للّجوء إلى بعض الطبّاعين المبتدئين ونجلس معهم ساعات ليطبعوا لنا صفحة واحدة من الكتاب.
وبحمد الله بعد مدة من الصبر والمثابرة فكّرنا أن نعتمد على أنفسنا فوُفّقنا في ذلك واليوم تمتلك المؤسسة أربعة عشر جهاز (حاسوب) يستفيد منها إضافة إلى أعضاء المؤسسة طلاب الجامعات والمحققون وغيرهم.
ومن التجارب الصعبة أيضاً، ما حدث لنا مع بعض الإخوان الذين كانوا يتهموننا ويضغطون علينا بشتى الطرق حتى أنني في أحد الأيام نقلت للمرجع الشيرازي الراحل ما نعانيه منهم وعدم ردّهم حتى لسلامنا، فتبسّم قدس سره وقال: هذا خير دليل على نشاطكم، وأنا فرح بكم.
وفي واقع الأمر إن أساس توفيقنا هو التوسل ببقية الله الأعظم الإمام الحجة بن بن الحسن (صلوات الله عليه). ولا بأس أن أذكر لكم مشكلة أخْذ التصريح الرسمي لمؤسستنا، فلما راجعنا الإدارة المسؤولة عن ذلك قالوا: يجب أن يحمل مسؤول المؤسسة شهادة (ماجستير)، ولم يكن بين الإخوان شخص ثقة لديه هذه الشهادة، فاضطررت أن أتابع القضية بنفسي، ولذا أقدمت على جميع امتحانات الحوزة وأخذت الشهادة التي تعادل الماجستر، ولما قدّمتها لهم قالوا: لقد صدر قانون جديد ينصّ على أن مسؤول المؤسسة يجب أن يكون قد أدَّى الخدمة العسكرية أو أُعفي منها، فأضطررت أن أعطل دروسي وأترك مشاغلي الكثيرة وألتحق بالخدمة العسكرية، وبعد انتهائي من الخدمة العسكرية حُلّت المشكلة.
بالطبع مشاكل كهذه لم تعقنا من التحرك نحو أهدافنا المقدسة وإنما جعلنا أهدافنا نصب أعيننا وواصلنا المسيرة حتى النهاية.
س: ماهي نشاطاتكم العلمية وغيرهاخارج المؤسسة ؟
كان المرحوم آية الله العظمى السيد محمد الشيرازي قدس سره يقول: يجب أن يكون لرجل الدين ميمان وثلاث تاءات - أي منبر ومحراب، وتدريس وتأسيس وتأليف. وببركة وصايا هذا المرجع العظيم بدأتُ التدريس في الحوزة العلمية سنة 1403 للهجرة، وفي كل يوم لدينا مايقارب 4 إلى 6 دروس في مدرسة (ذوالفقار) التي أُسست على يد سماحة آية الله السيد حسن الإمامي حفظه الله، وحتى اليوم لديّ تدريس الرسائل للشيخ الأعظم قبل الظهر، وبعد الظهر أدرّس المكاسب ودروساً أخرى. كذلك منذ سنة 1402للهجرة التزمنا بصلاة العشائين جماعة في مسجد (مصري) في أصفهان الذي يعتبر من أقدم المساجد القديمة في أصفهان، والذي يعود تأريخ تأسيسه إلى سنة 1110 للهجرة، فضلاً عن ذلك لما رأينا أن الحسينية لا تقام فيها صلاة الجماعة أقمنا صلاة الجماعة فيها.
س: هل لكم نشاطات عقائدية في المؤسسة ؟
بما أن متعلم القرآن لا يستغني عن المسائل العقائدية فقد أسسنا فصولاّ خاصة لتدريس المسائل العقائدية تتكفل بتوضيح العقائد الحقة وردّ الشبهات الجديدة المطروحة على الساحة.
س: هل للمؤسسة نشاطات ثقافية تخدم المجتمع ؟
منذ أن بدأت المؤسسة نشاطاتها كان لها اهتمام خاص بطباعة الكتب القيّمة، وقد بلغ عدد الكتب المطبوعة إلى هذه السنة 75 عنواناً منها: الفقه البيع، الأصول، علي في القرآن، فاطمة الزهراء في القرآن، المهدي في القرآن، أهل البيت في القرآن، وغيرها من الكتب التي وزّعت على الناس بشكل عام، خاصة الجامعيين وطلبة العلوم الدينية في أصفهان، وفي بعض الأوقات نضطر أن نشتري بعض الكتب القيمة ونوزعها على الناس. كما للمؤسسة نشاطات ثقافية أخرى ومنها:
1 - مكتبة آل الرسول سلام الله عليهم: وتحتوي هذه المكتبة على خمسة آلاف كتاب في مختلف المواضيع، وهي مزودة بشتى الأمور اللازمة للمطالعة والتحقيق، وحتى اليوم ما يقارب 500 جامعي حازوا على بطاقة العضوية فيها.
2 - مركز الزهراء سلام الله عليها: وهذا المركز يتكفل قضايا الصوتيات والمرئيات وهو مجهز بأحدث الوسائل الحديثة، وقد أُعدّت في هذا المركز بعض البرامج للإذاعة والتلفاز.
3 - إستديو نينوى: وقد أُعدّ فيه بعض البرامج القرآنية العلمية التلفازية والصوتية والأفلام الثقافية ومنها المسابقات والمؤتمرات الدينية وغير ذلك.
4 - مركز الحاسوب: وهو مزوّد بأحدث الأجهزة لتعلم الحاسوب وقد أقيمت فيه العديد من الدورات - للنساء والرجال- لتعلم برامج الحاسوب ومنها برامج التشغيل والتصاميم والتعرف على برامج الإنترنت وصناعة الصفحات الإنترنتية.
5 - التمثيل: ففي سنة 1425 للهجرة تم إفتتاح المركز الفني للتمثيل وقد أقيم فيه تصوير أكثر من فيلم تلفازي باللغة الفارسية ومنها فيلم (الأمانة) و(الذكريات) و(رثاء العشق) وغيرها.
6 - مراكز الإنترنت: حيث تم إفتتاح أكثر من موقع للدفاع عن عقيدة الشيعة وإيصال صوت أهل البيت سلام الله عليهم، ومن ذلك موقع «شعائر» باللغة الفارسية.
وتم أيضاً بحول الله تعالى إفتتاح موقع الشعائر بالعربية. كما أن للمؤسسة موقعاً آخر باسم «الغدير» وهو خاص بالمسائل المرتبطة بولاية أمير المؤمنين سلام الله عليه.
الجدير ذكره أن للمؤسسة موقعاً خاصاً للنساء باسم (حجاب الشيعة) وهو موقع يهتم بأهم المسائل المرتبطة بالمرأة.
7 - كما تقوم المؤسسة بإقامة المجالس وإحياء المناسبات الدينية طيلة أيام السنة.
س: ما هي أهداف المؤسسة المستقبلية ؟
من أهم الأمور المستقبلية المطروحة في المؤسسة:
1 - تأسيس مطبعة لطباعة الكتب خاصة مؤلفات سماحة المرجع الشيرازي الراحل وسماحة آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله.
2 - إفتتاح قناة فضائية شيعية لنشر فكر أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين.



الصفحة الرئيسية نسخة للطباعة ارسال الى الاصدقاء ادخال العنوان
 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG