القياس عن الإمام الباقر (عليه السلام)

الكافي ـ قال أبو جعفر (عليه السلام) من أفتى الناس برأيه، فقد دان الله بما لا يعلم، ومن دان الله بما لا يعلم، فقد ضاد الله حيث أحل وحرم فيما لا يعلم.
الوسائل ـ الدعائم عن أبي جعفر محمد بن علي (عليه السلام) انه ذكر له عن عبيدة السلماني انه روي عن علي (عليه السلام) بيع امهات الأولاد، وقال أبو جعفر كذبوا على عبيدة أو كذب عبيدة على علي، إنما أراد القوم أن ينسبوا إليه الحكم بالقياس، ولا يثبت لهم هذا أبدا إنما نحن أفراخ علي (عليه السلام) فما حدثناكم به عن علي فهو قوله، وما أنكرناه فهو افتراء عليه، ونحن نعلم أن القياس ليس في دين علي، وإنما يقيس من لا يعلم الكتاب ولا السنة. فلا تضلنكم روايتهم، فانهم لا يدعون أن يضلوا، ولا يسركم أن تلقوا منهم مثل يغوث ويعوق ونسر، الذين ذكرهم الله عز وجل انهم اضلوا كثيرا، إلاّ لقيتموهم.
قرب الاسناد ـ أحمد بن محمد عن أحمد بن محمد بن أبي بصير قال قلت للرضا (عليه السلام) جعلت فداك أن بعض أصحابنا يقولون نسمع الأثر يحكى عنك وعن آبائك، فنقيس عليه ونعمل به، فقال سبحان الله لا والله ما هذا من دين جعفر، هؤلاء قوم لا حاجة بهم علينا، قد خرجوا من طاعتنا وصاروا في موضعنا، فاين التقليد الذي كانوا يقلدون جعفرا وأبا جعفر؟ لا تحملوا على القياس، وليس من شيء يعدله القياس إلاّ والقياس يكسره.
(الحديث)
امالي المفيد ـ أخبرني أبو جعفر محمد بن علي قال حدثنا محمد بن الحسن بن الوليد قال حدثنا محمد بن الحسن الصفار قال حدثنا يعقوب بن يزيد عن حماد بن عثمان عن زرارة بن أعين قال قال لي أبو جعفر محمد بن علي (عليه السلام) يا زرارة اياك واصحاب والقياس في الدين، فانهم تركوا علم وكلوا به، وتكلفوا ماقد كفوه، يتأولون الأخبار ويكذبون على الله عز وجل، وكأني بالرجل منهم ينادي مَنْ بين يديه قد تاهوا وتحيروا في الأرض والدين.
تفسير علي ابن إبراهيم ـ (في تفسير قوله تعالى والشعراء يتبعهم الغاوون) قال قال أبو جعفر (عليه السلام) نزلت في الذين غيروا دين الله، وخالفوا أمر الله، هل رأيتهم شاعراً قط تبعه أحد، إنما عنى بذلك الذين وضعوا دينا بآرائهم فتبعهم على ذلك الناس.
الوسائل ـ سعد بن عبد الله في بصائر الدرجات عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسين بن سعيد والعباس بن معروف عن حماد بن عيسى عن ربعي بن عبد الله عن الفضيل بن يسار قال سمعت أبا جعفر (عليه السلام) كل ما لم يخرج من هذا البيت فهو باطل، ورواه الصفار في بصائر الدرجات عن العباس بن معروف مثله.
اختصاص المفيد ـ قال أبو جعفر الباقر (عليه السلام) كل شيء لم يخرج من هذا البيت فهو باطل وبال.