11 أيار 2021م
آخر تحديث: 10 أيار
 
 









 

معني (في الجملة وبالجملة)
 
الامتناع من الحجّ لعذر
عندي مبلغ من المال حصلت عليه من بيع عقد من الذهب، بعته في بداية شهر (ذي الحجّة)، ولکني امتنعت من الذهاب إلي الحجّ خشية أن تداهمني الدورة الشهرية، لأن دورتي غير منتظمة، قد تأتي في أيام الحجّ وقد تأتي بعد الحجّ، وأخاف من أن أتناول أقراص تأخير الدورة، لأنها عادة ما تکون مضرّة، ولذا لم أسجّل للحجّ، فهل يجب عليَّ الحجّ في السنة القادمة؟ وهل يجب أن يکون بهذا المال، بمعني أنه لا يجوز لي التصرف به؟ علماً بأنني أريد الذهاب بهذا المال لزيارة الإمام الرضا سلام الله عليه، وقد لا يکون لدي مال في العام القادم للذهاب إلي الحجّ؟
 
النفساء
 
مورد کفّارة تأخير القضاء
 
بعد الانتهاء من الطواف
 
العادة في العمرة المفردة
 
ترک طواف النساء
 
خطأ الطبيبة واجرتها
 
العمل ورضا الوالدين
اغتنمت فرصة تمثيل بلدي وخدمته بشکل رسمي، والحمد لله الذي وفّقنا في ذلک. لکن المانع هو حرص والدي الزائد لدرجة أنه أمرني بترک ذلک وأن أرکّز علي دراستي - مع أني لم أقصّر - وکما يقول المثل: (الشيء إذا زاد عن حدّه، انقلب ضده). ولذلک اضطررت للاعتذار من فرصة ذهبية بسببه. أبي لا يراعي التزامي مع الفرقة وأخشي مناقشته لکبره في السن وخوفي عليه من الانفعال، لأنه ينفعل بسرعة ودائماً يقول: أنت لا تفهم! والنتيجة ضياع الفرص أمام عيني. أمّي هي الأخري متردّدة وخوفها من أبي يجعلها أيضاً تأمرني بترک الأمر وأن أتفرّغ للدراسة والتخطيط للزواج والعمل، وکأنها بذلک ترسم لي جدول حياتي من غير حريتي! أطلب منکم مساعدتي في إبداء رأيکم الحکيم، فالوقت کالسيف وأنا أريد المشارکة، ولکن أبي مصر علي رأيه؟
 
صلاة الطواف بلا إقامة
 



 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG