11 أيار 2021م
آخر تحديث: 10 أيار
 
  رقم الاستفتاء: 985       تاريخ النشر: 12 ربيع الأول 1437









 
 
 

القرض ببيع وشراء

سؤال: أردت الاقتراض من شخص، ولكن الطرف الآخر اشترط عليّ لكي يسلمني القرض أن يشتري سيارتي بعشرة ملايين، ثم عندما أرجع له المال يجب عليّ شراء السيارة منه بعشرة ملايين ونصف! يعني في الواقع يكون قد ربح بهذه الطريقة (نصف مليون) من وراء القرض. طبعاً هذه المعاملة صورية فقط، وهو لن يستلم سيارتي أصلاً، ولن نكتب عقداً بذلك، فهل هذه المعاملة شرعية أم تدخل في الربا المحرم؟

جواب: لعل أسهل طريقة لجعل المعاملة شرعية في الفرض المذكور هي:
1- أن يشتري صاحب المال منك شيئاً كالسيارة وما أشبه بذلك المال المراد إقراضه، ويسلمك المال.
2- ثم حين تريد إرجاع المال، تشتري أنت منه السيارة مرة أخرى بمبلغ أعلى من القرض، وبهذا يكون هو قد حصل على الزيادة والفائدة.
ولكن طبعاً هنا لدينا معاملتان، وهما حقيقيتان وليستا صوريتين.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG