بسم الله الرحمن الرحيم

» مقدّمة المؤسّسة

الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيّدنا محمد وآله الطاهرين، واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين.
لقد تظافرت الروايات الشريفة في الدعوة لحضور مجالس العلماء للاستفادة من علومهم والاسترشاد بتعاليمهم الروحية والفكرية والخُلُقية؛ فعن رسول الله صلّى الله عليه وآله أنّه قال: «مجالسة العلماء عبادة»(1). وعن أمير المؤمنين سلام الله عليه أنّه قال: «العقل ولادة، والعلم إفادة، ومجالسة العلماء زيادة»(2).
كما حثّت الروايات على تدوين العلم وتقييده بالكتابة، مثل قول النبي صلّى الله عليه وآله: «قيّدوا العلم» قيل: وما تقييده؟ قال: «كتابته»(3).
ومن بين تلك المجالس المليئة بالمعارف والعبر، مجالس سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيّد صادق الحسيني الشيرازي دام ظلّه، الذي طالما أتحف مستمعيه بالنكات الخفية والمعارف الدقيقة الكامنة في طيّ كلمات أهل البيت سلام الله عليهم وسيرتهم، فكانت مجالسه تُعَدُّ بحقّ منابع تربويّة كفيلة بأن ترشد المؤمنين إلى الاقتداء بأهل البيت عليهم السلام وتحثّهم في السير على نهجهم، عقيدةً وفكراً، وأدباً وخُلُقاً.
فمن منطلق العمل بالأحاديث الشريفة الداعية إلى الاستفادة من مجالس العلماء، وحرصاً على نشر ما حملته تلك المحاضرات من المفاهيم الإسلامية الأصيلة، باشر قسم التحرير في مؤسّسة الرسول الأكرم صلّى الله عليه وآله بعون الله تعالى وتوفيقه بتدوينها ثمّ إخراجها بعد تنقيحها وتتبع مداليلها الروائية والتاريخية عبر مظانّها، فكانت (نفحات الهداية) المجموعة الأولى التي قدّمناها للقرّاء الكرام، والتي ضمّت طائفة قيّمة من أحاديث سماحته التربوية في مناسبات مختلفة.
ونستتبع في هذا الكتاب ما أفاض به سماحته من الإرشادات التربوية والخلقية في ضوء دعاء «مكارم الأخلاق ومرضيّ الأفعال»(4) للإمام زين العابدين علي بن الحسين سلام الله عليهما حيث تناول سماحته (خلال الفترة من 10 ذي القعدة 1420هـ حتى 27 رمضان 1422 هـ) بعض فقرات هذا الدعاء الشريف بالشرح والتحليل متوخّياً بذلك استلهام الدروس والعبر منها، وذلك من خلال محاضرات الأخلاق التي كان يلقيها يوم الأربعاء من كلّ أسبوع.
وفي هذه المناسبة تجدّد المؤسّسة شكرها لكلّ الإخوة العاملين في قسم التحرير في موقع سماحة السيّد المرجع دام ظلّه، الذين ساهموا في إعداد وإخراج هذا الكتاب، سائلين الله العليّ القدير أن يسدّدنا وإياهم ويوفّقنا لتقديم المزيد لكلّ ما يحبّه ويرضاه، وصلى الله على سيّدنا ونبيّنا محمد وآله الطيّبين الطاهرين.

 

مؤسّسة الرسول الأكرم صلي الله عليه و آله الثقافية


(1) بحار الأنوار: 1 / 204 ح24 باب4، مذاكرة العلم ومجالسة العلماء .
(2) كنز الفوائد: 13 الفصل الأوّل، مختصر الكلام في أنّ للحوادث أوّلاً .
(3) مستدرك سفينة البحار: 9 / 28 باب فضل كتابة الحديث وروايته .
(4) وهو أحد أدعية الصحيفة السجّادية التي ينتهي سندها إلى الإمام زين العابدين سلام الله عليه، والتي تحتوي على أكثر من خمسين دعاءً منها هذا الدعاء. لقد تضمّنت هذه الصحيفة من الكنوز ما بلغت من العظمة حتى عُبّر عنها بأخت القرآن، وإنجيل أهل البيت سلام الله عليهم، وزبور آل محمد صلّى الله عليه وآله.